نساء وتوليد

افرازات خضرا مهبلية .. أسبابها وطرق علاجها

افرازات خضرا!! إنه لشيء مقلق تلك التغييرات التي تحدث للون وشكل ورائحة الإفرازات المهبلية لدى النساء.

الإفرازات المهبلية هو شيء طبيعي، يحدث لدى جميع النساء  منذ فترة البلوغ، وهو سائل قد يكون شفاف أو أبيض اللون، لزج أو غير لزج، تتغير كميته ولونه ورائحته بتغير الهرمونات، لذا تختلف شكل الافرازات خلال الشهر أكثر من مرة، مثل ما قبل البريود أو بعدها، وفي فترة التبويض، وذلك للحفاظ على الجهاز التناسلي والبولي من العدوى، والأتربة، بالإضافة إلى أنه يعطي المهبل ملمس زيتي لتسهيل عملية الجماع.

إذا حدث أي تغير في شكل تلك الإفرازات أو لونها أو رائحتها، فإن هذا قد يكون طبيعيا أيضا، ولكنه قد يكون مؤشر على عدوى ما، ويجب استشارة الطبيب في الحال لمعرفة العلاج المناسب.

في هذا المقال سنشير إلى كل ما عليك معرفته عن وجود افرازات خضرا اللون، أسباب حدوثها وطرق علاجها.

4 أسباب لوجود افرازات خضرا

تتعدد العوامل المسببة لوجود افرازات خضرا داخل المهبل، قد تكون لها رائحة أو أنها افرازات خضراء فاتحة بدون رائحة، وعليكي الإلمام بها واستشارة الطبيب إذا تعرضت لهذه النوعية من الإفرازات ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

  1. الأمراض المنقولة عن طريق ممارسة الجنس (sexaul transmeted deseases)
    تسبب الأمراض المنقولة عن طريق ممارسة الجنس الغير محمي بعض الالتهابات ووجود افرازات خضرا اللون ومن هذه الأمراض:
  • داء المشعرات (Trichomoniasis):
    هو أحد الأمراض المنقولة عن طريق ممارسة الجنس غير المحمي، وتسببها أحد أنواع الطفيليات.
    يسبب هذا المرض تغير في طبيعة إفرازات المهبل، فتكون افرازات رقيقة خضراء اللون أو صفراء أو بيضاء، وتشبه رائحتها رائحة السمك.
  • داء الكلاميديا (Chlamydia):
    وهو أيضا أحد الأمراض المنقولة جنسيا، والتي تسبب تول الإفرازات إلى اللون الأخضر أو الأصفر أو الأبيض، وتكون ذو رائحة تشبة السمك.
  • مرض السيلان (Gonorrhea):
    أحد الأمراض الجنسية والذي تتميز الإفرازات المهبلية بسببه بلونها الأخضر ورائحتها التي تشبه السمك.
  1. العدوى البكتيرية والفطرية:

قد تسبب العدوى الفطرية أو البكتيرية تغير في شكل الإفرازات المهبلية الطبيعية بتصبح باللون الأخضر أو غير ذلك وتتغير رائحتها أيضا، ويجب عليك زيارة الطبيب للفحص، وتحديد نوعية العدوى ومنها تحديد نوع العلاج، إذ أن العدوى الفطرية تعالج بواسطة المضادات الفطرية أما العدوى البكتيرية تحتاج مضادات البكتيريا للعلاج، والطبيب فقط هو من يمكنه تحديد نوع العدوى.

  1. التهاب المهبل والفرج:

تحدث التهابات المهبل والفرج نتيجة استخدام بعض المستحضرات مثل الصابون والمقشرات وغيرها من المواد التي تستخدم في هذه المنطقة، وهذه الالتهابات قد تسبب العدوى البكتيرية والفطرية أيضا، وينتج عنها بعض الإفرازات الغريبة، فقد تكون افرازات خضرا أو بيضاء أو صفراء اللون، ولها رائحة السمك المميزة.

  1. الأجسام الغريبة داخل المهبل:

إدخال أي جسم غريب داخل المهبل قد يصيبك بالعدوى الفطرية والبكتيرية، مما يؤدي لتغير في لون الإفرازات إلى الأخضر أو الأصفر المخضر، ورائحة كريهة أيضا.

أعراض تحدث مع وجود افرازات خضرا

الإفرازات الطبيعية تكون بيضاء اللون أو شفافة، رائحتها معروفة للمرأة منذ سن البلوغ، ولكن إذا وجدت العدوى سواء بكتيرية أو فطرية أو غير ذلك فإنك ستلاحظين تغير لون تلك الإفرازات، ووجود افرازات خضرا يصاحبها وجود أعراض أخرى مثل:

  • ألم أسفل البطن
  • ألم في منطقة الحوض والفرج
  • احمرار المهبل والفرج
  • وجود بثور في منطقة الفرج وداخل المهبل.
  • وجود شروخ وجروح في منطقة الجهاز التناسلي الخارجي.
  • نزيف دموي في غير موعد الدورة الشهرية.
  • الحكه في المهبل وألم شديد.
  • ألم وقت العلاقة الحميمية.
  • انتفاخ المهبل والفرج

متى عليك زيارة الطبيب

عند ظهور افرازات خضرا عليك فورا زيارة الطبيب، وخاصة إذا كانت افرازات خضراء للحامل، حيث أنها تؤثر سلبا على الجنين، وعليك التعجل إذا كنت:

  • حامل
  • متزوجة حديثا لاحتمال وجود عدوى
  • ألم شديد أسفل البطن
  • هناك نزيف دموي
  • استمرار الأعراض أكثر من أسبوع.
  • العلاجات المنزلية لا تؤتي ثمارها.

الطبيب المختص سوف يفحصك ويحدد لك العلاج المناسب على الفور، ولمعرفة أنواع العلاجات المتاحة عليك قراءة باقي المقال.

علاج افرازات خضراء من المهبل

يتوقف علاج هذه الإفرازات على تشخيص نوع العدوى وسبب حدوثها، والطبيب المعالج هو فقط من يحدد التشخيص المناسب، ومنها:

  • ميترونيدازول Metronidazole
  • كلينداميسين Clindamycin
  • سيكيندازول Secnidazole
  • تينيدازول Tinidazole

بعض هذه العلاجات يتم تناوله عن طريق الفم على هيئة أقراص مثل الفلاجيل ومادته الميترونيدازول، والبعض الأخر يستخدم كدهان أو كريم يتم إدخاله في المهبل عن طريق أداة توجد مع الكريم مثل الكليندافال ومادته الكلينداميسين.

عادات صحية للتخلص والوقاية من وجود افرازات خضرا

عليك أنت تقومي ببعض العادات الصحية للتخلص من عدوى الجهاز التناسلي وتجنب تغير لون إفرازات المهبل.

  • استخدام ملابس داخلية قطنية خلال فترة النهار.
  • عدم ارتداء ملابس داخلية أثناء النوم يجعل المهبل يتنفس.
  • تجنب استخدام الغسول المهبلي.
  • عدم استخدام مناديل تواليت معطرة.
  • تجفيف منطقة الفرج بالطبطبة بفوطة نظيف أو منادل غير معطرة.
  • تجنب الاستحمام في ماء ساخن لفترة طويلة.
  • غسل منطقة الفرج بالماء مرتين أو ثلاث مرات يوميا وتجفيفها.
  • استخدام واقي زكري في حال وجود عدوى تنتقل عن طريق ممارسة الجنس عند الزوج.
  • تجنب استخدام الفوط الصحية المعطرة.

الخلاصة

الإفرازات المهبلية أمر طبيعي عند النساء منذ سن البلوغ، ولكن وجود افرازات خضرا دليل على وجود:

  1. مرض منقول عن طريق الجنس مثل داء السيلان أو داء المشعرات أو داء الكلاميديا.
  2. عدوى بكتيرية أو فطرية أو طفيلية.
  3. وجود جسم غريب داخل المهبل.
  4. وجود التهابات مهبلية.

ويسبب ذلك حكة واحمرار الفرج والمهبل مع وجود آلام حادة في منطقة الحوض والبطن وأثناء الجماع، وقد تضطرب الدورة الشهرية.

وعليك زيارة الطبيب لتحديد نوع العلاج المناسب واستخدام بعض العادات الصحية اليومية لتحسين حالتك.

المصادر

بقلم د. أمل فتحي عبود
بكالريوس صيدلة جامعة الاسكندرية

Dr. Aml Abboud

الإسم: أمل فتحي عبود الشهادة: بكالريوس صيدلة جامعة الأسكندرية الوظيفة: صيدلي مستشفيات وكاتبة محتوى طبي نتمتع في موقع صحة لاند بخبرة عميقة في مختلف مجالات الطب. نكرس جهودنا لتطوير المعرفة الطبية وتحسين نتائج المرضى. مع التركيز على الممارسات القائمة على الأدلة والتزامها بمواكبة أحدث الأبحاث العلمية، فقد كان لمساهماتنا في المقالات والأبحاث الطبية تأثير كبير على مجتمع الرعاية الصحية.
زر الذهاب إلى الأعلى