نساء وتوليد

4 من أهم تحاميل المهبل للفطريات

تعدُ الإلتهابات المهبلية الفطرية من الإلتهابات المهبلية الشائعة التي تعاني منها الكثير من النساء، إذ تشير الدراسات أن ما يَقرب من 30-50% من النساء تُعانين من هذه الإلتهابات، وتعدُ تحاميل المهبل للفطريات أحد أكثر الأشكال الدوائية فاعلية في علاج هذه الالتهابات إذ يَتم استخدامها بشكل موضعي في المهبل، ما يجعلها تستهدف بشكل قوي الفطريات المسببة للعدوى، وذلك نظراً لاحتوائها على مواد مضادة للفطريات.

إليك 4 من أشهر تحاميل المهبل للفطريات

تُعدُ تحاميل المهبل للفطريات من أكثر العلاجات الفعالة في علاج العدوى الفطرية للمهبل، ولعل أشهر أنواع هذه التحاميل مايلي:

  •  الميكونازول (Miconazole) ومن أسمائه التجارية مايكوهيل، جينو ميكوزال،مونيستات
  • الكلوتريمازول (Clotrimazole) ومن أسمائه التجارية كانيستين، لوتريمين
  • التيركونازوال (Terconazole) والذي يُعرف تجارياً بإسم زازول
  • تحاميل حمض البوريك (boric acid suppositories).

الميكونازول(Miconazole)

يعدُ الميكونازول أحد أشهر أنواع تحاميل المهبل للفطريات، إذ يستخدم لعلاج الالتهابات المهبلية الفطرية (Candidiasis)،حيث يعمل على قتل الفطريات المسببة للعدوى، ويبدأ تحسن الأعراض في غضون 3 أيام من استخدام لبوس الميكونازول، وتنتهي الاعراض نهائياً بعد 7 أيام من استخدام هذا الدواء، وتعرف تحاميل الميكونازول في الأسواق بعدة أسماء تجارية، لعل أشهرها مايكوهيل، والتي  تتوافر بتركيزين وهما:

  1. ميكوهيل تحاميل 200.
  2. ميكوهيل تحاميل 400.

 تنويه طبي

يجب استشارة الطبيب المختص قبل استخدام تحاميل الميكونازول، خاصة في الحالات التالية:

  • الإصابة بداء السكري.
  • وجود التهابات مهبلية متكررة.
  • الإصابة بفيروس نقص المناعة (الإيدز).
  • الرضاعة الطبيعية.
  • الحمل.
  •  كما يَجب تجنب استخدام هذه التحاميل في حالة استخدام بعض الأدوية الأخرى مثل:
    •  الوارفرين (Warfarin)، وهو دواء مضاد لتخثر الدم.
    • مضادات النطاف (spermicides) التي تستخدم كوسيلة من وسائل تحديد النسل وتعمل على قتل الحيوانات المنوية.

وذلك لأن استخدام تحاميل الميكونازول في هذه الحالة، وبالتالي قد يُؤدي لحدوث تفاعلات دوائية خطيرة، ما يَتسبب في حدوث مضاعفات صحية خطيرة، لذا يَجب استشارة الطبيب المختص في حال استخدام هذه الأدوية أو أي أدوية آخرى.

إليك أشهر 4 آثار جانبية تسببها تحاميل الميكونازول

قد تُسبب تحاميل الميكونازول بعض الآثار الجانبية ولعل أشهرها مايلي:

  1. الحكة والطفح الجلدي.
  2. تقلصات بالمعدة.
  3. ألم أو تهيج المهبل.
  4. صداع الرأس.

يجب الرجوع للطبيب المختص في حال حدوث أي من الأعراض السابقة.

الكلوتريمازول(Clotrimazole)

الكلوتريمازول هو أحد أنواع تحاميل المهبل المستخدمة في علاج الالتهابات المهبلية الفطرية، والتي تقلل بشكل كبير من الإفرازات المهبلية، إلى جانب أنها تقلل من الشعور بالحرقان والحكة، وتَعمل تحاميل الكلوتريمازول عن طريق وقف نمو الفطريات المسببة للعدوى، ومن أكثر الأسماء التجارية التي تُعرف بها تحاميل الكلوتريمازول هي أقراص كانيستين المهبلية(Canesten).

انتبهي

يجب استشارة الطبيب المختص قبل استخدام تحاميل الكلوتريمازول للالتهابات الفطرية خاصة في الحالات التالية:

  • وجود تاريخ مرضي للإصابة بأحد الأمراض المنقولة جنسياً.
  • تكرار الإصابة بالعدوى الفطرية في المهبل.
  • النساء الذين تتجاوز أعمارهم 60 عاماً أو تقل أعمارهم عن 16 عاماً.
  • في حالة الحمل أو الاشتباه في الحمل.

كما يجب الإمتناع نهائياً عن استخدام تحاميل الكلوتريمازول في الحالات التالية:

  • وجود نزيف مهبلي غير منتظم أو إفرازات دموية.
  • في حالة وجود بثور أو تقرحات في منطقة الفرج أو المهبل.
  • آلام أسفل البطن.
  • عسر البول.

إليك أشهر 4 آثار جانبية تسببها تحاميل الكلوتريمازول

قد تَتَسبب تحاميل الكلوتريمازول في حدوث بعض الأعراض الجانبية، والتي قد تشمل على:

  1. حرقان أو تهيج موضعي.
  2. ألم في منطقة الحوض والبطن.
  3. نزيف مهبلي.
  4. حدوث رد فعل تحسسي ما قد يَتَسبب في انخفاض ضغط الدم، وضيق التنفس والاغماء. 

التيركونازول(Terconazole)

التيركونازول هو أحد تحاميل المهبل للفطريات، والتي تَعمل على وقف نمو الفطريات المسببة للعدوى، ومن ثم علاج الأعراض الالتهابية، ويتوفر التيركونازول بالإسم التجاري زازول.

أشهر 5 أعراض جانبية يسببها التيركونازول

قد يُسبب استخدم تحاميل التيركونازول بعض الأعراض الجانبية والتي قد تشمل على مايلي:

  1. ألم أثناء التبول.
  2. تهيج وألم بالمهبل.
  3. صداع الرأس.
  4. آلالام الدورة الشهرية.
  5. الالام في المعدة.

تحاميل حمض البوريك (Boric acid suppositories)

تحاميل حمض البوريك هي أحد العلاجات الدوائية الآمنة والفعالة في علاج عدوى الخميرة المهبلية، إذ أنها تعمل على:

  1.  وقف نمو الفطريات المهبلية.
  2. تعزيز التوازن الحمضي المناسب في المهبل.

وتَتوافر تحاميل حمض البوريك في صورة كبسولات جيلاتينية يَتم إدخالها في المهبل.

قد تَتَسبب تحاميل حمض البوريك في حدوث بعض الأعراض الجانبية مثل:

  • تهيج وحرقان بالمهبل.
  • إفرازات مهبلية
  • طفح جلدي أو حكة.

تعرف على طريقة استخدام التحاميل المهبلية للفطريات

تتضمن طريقة استخدام تحاميل المهبل للفطريات عدة خطوات أساسية وهي كالتالي:

  1. غسل اليدين جيداً بالصابون والماء الدافيء.
  2. قومي بفك اللبوس ووضعه في أداة التثبيت.
  3. استلق على ظهرك مع ثني ركبتيك تجاه صدرك.
  4. ضعي أداة الوضع برفق في المهبل بقدر المستطاع.
  5. اضغطي على المكبس في نهاية أداة التثبيت لدفع التحميلة للداخل، ثم انزلي أداة التثبيت.
  6. استلقي لبضع دقائق حتى يُمتص الدواء.
  7. تأتي بعض التحاميل المهبلية مصحوبة بأنبوب صغير من الكريم في هذه الحالة عليك تطبيق هذا الكريم خارج المهبل في منطقة الأعضاء التناسلية وذلك لعلاج الحكة.
  8. اغسلي يديك مرة أخرى بالصابون والماء الدافيء.

تنويه طبي

عادة ما يَتم استخدام تحاميل المهبل للفطريات قبل النوم مباشرة، أو حسب إرشادات الطبيب المعالج.

متى يبدأ مفعول التحاميل المهبلية للفطريات؟

متى يبدأ مفعول التحاميل المهبلية للفطريات؟ يبدأ مفعول التحاميل المهبلية للفطريات في الظهور في غضون 3 أيام من الإستخدام، إذ  تبدأ الأعراض في التحسن تدريجياً، وتبدأ المريضة تشعر بالراحة، وتصبح أعراض الحكة والحرقان أقل حدة، كما تقل كمية الإفرازات المهبلية بشكل كبير، وتبدأ الأعراض في التحسن تدريجياً حتى تختفي تماما بعد 7 أيام من استخدام التحاميل المهبلية للفطريات، ولكن إذ لم تَتحسن الأعراض في خلال 7 أيام يَجب الرجوع للطبيب المختص.

الخلاصة

تحاميل المهبل للفطريات هي أحد الأشكال الدوائية الأكثر فعالية في علاج العدوى الفطرية في المهبل، ويوجَد العديد من أنواع تحاميل المهبل للفطريات لعل أشهرها مايلي:

  •  الميكونازول (Miconazole) ومن أسمائه التجارية مايكوهيل، جينو ميكوزال،مونيستات.
  • الكلوتريمازول(Clotrimazole) ومن أسمائه التجارية كانيستين، لو تريمين.
  • التيركونازوال(Terconazole) والذي يُعرف تجارياً بإسم زازول.
  • تحاميل حمض البوريك(boric acid suppositories.

يجب استشارة الطبيب المختص قبل استخدام هذه التحاميل خاصة في الحالات التالية:

  • الإصابة بداء السكري.
  • الإصابة بفيروس نقص المناعة(الإيدز).
  • وجود التهابات مهبلية متكررة.
  • الرضاعة الطبيعية.
  • الحمل.

قد تَتَسبب هذه التحاميل في حدوث بعض الأعراض الجانبية وأشهرها حدوث حكة وتهيج في منطقة المهبل وقد تَتَسبب في حدوث ألم في منطقة البطن.

تبدأ أعراض الالتهابات المهبلية الفطرية في التحسن في خلال 3 أيام من استخدام التحاميل المهبلية الفطرية بعد ذلك تختفي الأعراض نهائياً بعد 7 أيام.

المصادر

.بقلم د. ميادة السايس
بكالريوس طب بيطري جامعة كفر الشيخ
دبلومة كيمياء حيوية

sehhaland writers

مجموعة من الأطباء والصيادلة نفيدك بكل ما يخص صحتك من مصادر موثوقة
زر الذهاب إلى الأعلى